Dating4arab


14-Feb-2015 18:04

نجد في كثير من الاحيان زواج يستمر لسنوات طويلة دون مشكلات جذرية أو خلافات كبيرة تؤثر علي العلاقة , فهناك بعض الاسرار التي اذا اتبعتيها ستعيشي زواج ناجح يوم لسنوات وسنوات .- لا تقلل من قيمة سؤال شريك حياتك عن تفاصيل يومه كيف كان الحال في العمل ,فهذه جماليات لابد وان تصبح روتين لحياتكما فكل يوم ومع اقتراب انتهاء اليوم أجلسي مع زوجك وأساليه عن تفاصيل يومه واعطيه المساحة الكافية كي يحكي لكي ما حدث معه خلال اليوم وبالتالي ومع استمرار الوقت ستجديه هو من يبادر بسؤلك عن يومك كيف كان ,فالاهتمام بالطرف الاخر لابد وألا ينقطع بينكما فالاهتمام والرعاية لابد وان تكون السمات الاساسية لعلاقاتكما الزوجية .- لابد وان تعلمي انه سيكون بينكما بعض الخلافات والمشكلات فهذا أمر طبيعي ,ولكن من المكن ان تكون هذه الخلافات والصراعات سبب من أسباب نجاح الزواج لمدة طويلة فلابد وألا تؤثر هذه الخلافات بالسلب علي علاقتكما , فالصراعات والخلافات كالاسرار لا يجب ان تخرج من بينكما , فعند حدوث خلافة او مشكلة بينكما مهما كانت كبيرة لا يكون حلها في ترك المنزل سواء من قبل الزوجة أو الزوج ,فالجلوس سويا وعدم تدخل احد في انهاء الخلاف بينكما يكون افضل بكثير ,وأعلمي ان الخلافات مهما كانت كبيرة ومعقدة لن تكون نهاية الزواج فلا تفكري في ذلك ,وأجعلي التفاهم أسلوب حياة بينكما كي تحافظوا علي نجاح زواجكما لفترة اطول .- لابد وان تتقبلي ان العلاقات تأتي مع الالتزامات والمسؤليات والحياة بعد الزواج او الارتباط تختلف ,فالحياة بينكما انتما الاثنين تختلف عن الحياة بمفردكما , ولابد ان تتقبلي هوايات شريك حياتك حتي وان كانت لا تتماشي مع حياتك فالاختلاف وارد في العلاقات الزوجية وعليكِ تفاهمه وتقابله وبالتالي ايضا سيكون زوجك مثلك يتقبل هواياتك التي لا تتماشي معه في بعض الاوقات ,فأنتِ المحرك الرئيسي في العلاقة الزوجية فدوما تأتي المبادرة منك أنتِ ومع الوقت سيفعل هو مثلك لا تقلقي , فلضمان ناجح زواجك لمدة طويلة واستمراره لابد وان تكوني بجانب زوجك في كل الاوقات وتشاركيه هواياته ,اذا كنتِ لا تحبي الاختلاط مع الاخرين ويتطلب عمل زوجك هذا لابد وان تبدأ في تقبل هذا الامر ولا تتركيه في المناسبات لوحده , وأنت ايضا اذا كنت لا تحب المناسبات الاجتماعية والافراح عليك تقبل الامر من أجل زوجتك فلا تتركها ان تذهب الي اي مناسبة لوحدها فهي لن تنسي لك هذا الموقف ولكن اذا ذهبت معها ستكون ممتنة لك كثيرا .- لابد وان تكون صادقين مع أنفسنا في العلاقة الزوجية ,فهناك بعذ الاشياء التي لا تخطر ببال الزوج وتكون مهمة للغاية عند الزوجة وهي الاحتفال بالاعياد والمناسبات الخاص ,فعلي سبيل المثال تحت أي ظروف لا يجب ان تترك زوجتك بليلة العيد لوحدها او عند بيت أهلها فلابد وان تقضي هذه الليلة معها في جو من الرومانسية ,فهذه الاشياء تفرق كثير في العلاقة بينكما ولا تأخذ منك وقت او مجهود فمجرد الجلوس معها في البيت ومشاهدة التليفزيون في ليلة العيد ستكون في غاية السعادة فلا تتركها وحدها وتسهر مع اصحابك , واذا كان من الضروري الذهاب الي بيت اهلك أو بين اهلها كونوا سويا بأي مكان لا تتركوا بعضا لاي سبب ,فالمناسبات الخاصة بينكما لابد وان تتحاول ان تتذكرها بأمكانك تسجيلها علي هاتفك حتي يقوم هو بتذكيرك تلقائيا وبالتالي لن تكون هنا مشكلة بينك وبين زوجتك علي نسيان تواريخ مناسباتكما الخاصة فالامر بسيط .- المفاجأت الصغيرة من الممكن ان تكون السبب في نجاح زواجكما واستمراره لمدة طويلة ,فعند عودتك من العمل اشتري لزوجتك شوكولاته من النوع الذي تفضه هي او أيس كريم او اي شيء تحبه ,باقة من الزهور لن تكلفك شيئا ولكنها ستفرق جدا مع زوجتك وتؤثر بالايجابية علي زواجكما وعلاقاتكما ,وأعلم ان زوجتك تظل طوال اليوم تقوم بالاعمال المنزلية والاهتمام بك وبعملها والاطفال فلا تبخل عليها بمفاجأة تجعلها سعيدة .- ليس من الضروري ان يكون بينك وبين زوجك أصدقاء مشتركين فهذا ليس عيب ,هذا امر طبيعي ولكن في المستقبل من الممكن ان تعرفي زوج صديقتك علي زوجك والعكس كي يكون بينكما اصدقاء مشتركين وان لم يكن لا داعي للقلق فهذا لن يؤثر علي علاقنكما .- قبلة لزوجتك عند عودتك من العمل وقبل مغادرة المنزل وفي نهاية اليوم لن تأخذ منك الوقت او المجهود ولكنها ستفرق في علاقتكما وتؤثر علي نفسية زوجتك فهذا يكون بالنسبة لها اهتمام من نوع خاص يسعدها ويجعلها سعيدة طوال اليوم وتنتظر عودتك بلهفة .- خصصوا يوم من الشهر تجلسوا فيه سويا خارج المنزل كي تغيروا جو المنزل والعمل والمسؤليات الكثيرة التي تكون طوال الشهر ,فليلة واحدة فقط ستفرق في سعاتكما الزوجية وعلاقتكما الحميمة .- تعامل مع عائلتك زوجتك وكأنها عائلتك والعكس ايضا لابد وان تعاملي عائلة زوجك وكانها عائلتك الثانية , وبهذا الاسلوب لن تجدوا مشاكل من الاهل .- قول لزوجتك "أنا أحبك " دون اي مناسبة ,فستبث فيها السعادة والاقبال علي الحياة ولن تكلفك شيء ,وحاول ان تُكثر في قولها ,وعندما تجدها مرهقة وليست في كامل أناقتها قول لها أحبك فستفرق معها كثيرا عندما تجدك تحبها في كل أحوالها ولا تكثر لشكلها وهي مرهقة .- عندما تكون زوجتك مريضة ولا تقدر علي الخروج وكان لديك موعد مع احدي اصدقائك او افراد عائلتك لا تتركها لوحدها أجلس معها واصنع لها الحساء وكن بجانبها مهما كان مرضها هذا بسيط ,فهي عندما تتعب تكون في قمة اجتياجها لك ,فكون متعاطفا معها لابعد الحدود فهي زوجتك والشخص الاولي الذي من حقك ان يكسب حنانك وتعاطفك .- ليس هناك اي مشكلة اذا قمت بمساعدتها في الاعمال المنزلية من باب المساندة لا اكثر فهذا لا يؤثر علي رجولتك بشيء كما يعتقد بعض الرجال .- لا تجعل النكات علي حساب بعضكما البعض ,فلا تجرحها امام الاخرين او بينكما علي سبيل الهزار والنكتة ,فهي زوجتك لابد وان تحترمها جيدا امام الاخرين وبينك وبينها فكرامتها من كرامتك ,والعكس صحيح لا تسخري من زوجك امام الاخرين .- أختار الوقت الصحيح للنقاش في أمر ما ,فالوقت له عامل كبير في كيفية انتهاء الخلاف ,فلا تتناقشي مع زوجك بعد عودته من العمل مباشر فوقتها يكون مزاجه ليس في افضل الاحوال ويكون مرهق ومتعب فلا تزيدي الوضع سوءا .- لابد وان تكوني في صف زوجك امام الاخرين والعكس كون في صف زوجتك امام الاخرين ولا تحرجها لاي سبب امام الاخرين ,من الممكن ان تجلس معها بمفردكما وتصحح لها خطائها دون ان تتسبب في جرح كرامتها امام الاخرين .- اترك مساحة من الحرية لزوجتك والعكس صحيح فلا داعي للقلق عندما يخرج زوجك مع اصدقائه ولا داعي لافتعال المشكلات عندما تعود زوجتك سعيدة بعد خروجة مع أًصدقائها ,فالنهاية هي لك وهو لكِ لا داعي للقلق .- الرد علي النصوص النصية بينكما ,فاذا كانت زوجتك تهوي ان ترسل لك رسائل نصية طوال اليوم أو عبر وسائل الاتصال كالواتس اب او فيبر فلا داعي لتجاهلها حتي وان كانت تافهه اجيب عليها فلا يأخذ الرد منك سوي بضع ثواني ولكنها ستفرق معها كثيرا فلا تحرمها من هذه المتعة .- لا تسافر وانت علي خلاف معها ,ففراقك في حد ذاته يجعلها حزينة وضعيفة ,فتحت اي ظروف واو اسباب لا تسافر وتتركها علي خلاف معك حتي وان كانت هي التي علي خطأ ,راعي شعورها فمشاعر المرأة تختلف كثيرا عن مشاعر الرجل ,فهي أكثر حساسية منك .- ليس كل شيء في الحياة يتطلب الترتيب والتحضير فالاشياء التي تأتي عفويا هي افضل بكثيرا من التي يحضر لها قبلها بمدة , فممارسة الجنس الصباحي دون ترتيب له يؤثر علي علاقتكما كثيرا ويجعلها اكثر ودا وقربا , بعد يوم مرهق من العمل لك ولها اعزمها علي العشاء في اي مكان بسيط دون التحضير له ,احضر لها هدية بسيطة وجدتها بالصدفة وانت تمر في أحدي المولات التجارية ,فالاشياء العفوية يكون لها تأثير كبير علي زوجتك .- أحبوا بعضكما البعض دون قيود او شروط او اتفاقات مسبوقة , فالحب علاقة غريزية لا يحضر لها او تحتاج ترتيبات معينة كي تتم ,فالحب يكمن في البساطة في التعبير والمشاعر .

روابط: - أسس الزواج الناجحجورج وناديا اسكندرالأساس الأول : الحب المتبادليكثر الحديث في الآونة الأخيرة عن الحب حتى ليُخيّل للمرء بأنّ الحب قد أصبح من السلع التجاريّة الرخيصة.

وعلى الزوجة أن تسلك سلوكاً سلبيّاً فقط لا يتعدّى حدود المسايرة وطبعاً هذا اعتقاد خاطئ لا يقرُّه العقل.فإذا اعتبرنا أنّ العلاقة الجنسيّة بعد الزواج هي إحدى الوسائل للتعبير عن الحب فلا يمكننا أن نقبل بأن يكون من جانب الزوج فقط وأن لا تشارك الزوجة أيضاً فيه.ولكنّنا نهمس في أذن الزوج ونقول له عليك أن تكون صبوراً فلا تتعجّل الأمور ويجب أن تفهم أنّ استجابة الزوجة ومشاركتها تحتاج إلى وقت أطول عادة من الرجل.كما أنّ للعاطفة والحب دور كبير في تهيئة الجو لبلوغ الإنسجام التام في هذا المضمار.ومن المؤسف حقاً أن نعلم أنّ الخلافات الزوجيّة السطحيّة التي تُذكر أمام الأهل غالباً هي قناع يُخفي الكثير من عدم الإنسجام في العلاقات الجنسيّة.إنّ بعض الزوجات يعتبرن العلاقة الجنسيّة شراً لابدّ منه أو عبئاً لابدّ من تحمله.

وهذا بكلّ بساطة يؤدي بهن إلى برودة جنسيّة قد تتحوَّل إلى مزمنة إذا لم يحاولن التغلّب عليها.فيجب أن يكون واضحاً أمام الجميع, أنّ العلاقة الجنسيّة بعد الزواج هي وسيلة من وسائل التعبير عن الحب وعلى الزوجة أن تشارك فيها وأن تبذل كلّ جهد ممكن للوصول بهذه العلاقة إلى مرحلة التناغم والإنسجام التّام، وأن تتخلّص من المفاهيم الخاطئة التي ربّما سمعتها أو تلقتها عن طريق الأسرة أو البيئة.وهذه المشاركة تنعكس على حياة الأسرة تفاهماً وسعادة.فيسود فيها السَّلام والمحبّة والصفاء.ج ـ المشاركة في مسؤوليّات الأسرة: على الزوج والزوجة أن يتعاونا في تحمّل مسؤوليّات الأسرة. وعلى الزوج أن يتحمل أعباء ومسؤوليّات الأسرة وذلك بتأمين المستلزمات المعاشيّة لها.ولكنّ هذا الاختصاص في تحمّل المسؤوليات, لا يعني أن تمتنع الزوجة عن المشاركة في تحسين الظروف المعاشيّة للأسرة.

لقد أُفرغت الكلّمة من مضمونها بشكل مؤسف فمَن يحب اليوم يكره غداً.بل لا بدّ من رفع كلّ الحواجز بيننا وأن نتعامل بعفويّة تامة.



And the Asians are very sweet also, come and see for yourself. You will never find so many Afro-American women live any other place because we collect girls from many places around the net. That is all the ebony camgirls on one page, no less.… continue reading »


Read more